الطريق الى الجنه للآخوات فقط


 
الرئيسيةالبوابةبحـثس .و .جالتسجيلدخولالتحقى بالدردشه
  الى كل العضوات المسجلات حديثا بالمنتدى ولم يتم تنشيط عضويتهن نرجوا زيارة ايميلك الخاص وتفعيل عضويتك واذا لم تستطيعى التفعيل فى خلال 24 ساعه سوف يتم تفعيل عضويتك من قبل الإدارة وشكراً  اجعلي مشاركتك في المنتدى بالموضوعات والردود صدقة جارية للوالدين ..

شاطر | 
 

 قصة كسوة الكعبة المعظمة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
امة الله

¤° شخصيه هامه °¤
¤° شخصيه هامه  °¤
avatar

عدد المساهمات : 57



مُساهمةموضوع: قصة كسوة الكعبة المعظمة   الخميس 03 ديسمبر 2009, 7:02 am

كسوة الكعبة المشرفة


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



كسوة الكعبة


كسوة الكعبة المعظمة هي ما يتخذ من الثياب للستر والجلية فوقها , تقول : كسوت الكعبة أي : ألبستها الكسوة.


وقد
مرت كسوة الكعبة منذ بناها سيدنا إبراهيم وابنه إسماعيل عليهما السلام
بأطوار مختلفة ارتبطت بعوامل اجتماعية واقتصادية مختلفة , غير أن الوازع
المشترك في نية الكسوة هو التقديس لهذا البيت الحرام والتقرب من الله
سبحانه وتعالى.




وقد
اختلفت الروايات في أول من كسا الكعبة , فبعض العلماء يقولون : إن إسماعيل
عليه السلام هو أول من كساها , ومنهم من قال : إنه عدنان بن أد الجد
الأعلى للرسول عليه الصلاة والسلام , ولكن الثابت أن تبع الحميري ملك
اليمن , هو أول من كساها بالخصف , وبعد تبع كساها الكثيرون في الجاهلية ,
وكان ذلك واجبا من الواجبات الدينية , ومن هؤلاء أبو ربيعة بن عبد الله
المخزومي الذي كان يكسوها سنة , وجميع قريش تكسوها السنة التالية.




ثم كساها رسول الله [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] بالثياب اليمانية عندما احترقت على يد امرأة أرادت تبخيرها , وبعد ذلك كساها الخلفاء الراشدون أبو بكر وعمر وعثمان [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]م بالقماش المسمى بالقباطي.





[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


وبعد الخلافة الراشدة كان الخلفاء الأمويون والعباسيون ثم المماليك والأتراك يتنافسون على كسوة الكعبة والتفنن فيها.


وقد
كانت الكساوى توضع على الكعبة بعضها فوق بعض , حتى حج الخليفة العباسي سنة
160 هـ فشكا إليه السدنة الأمر , فأمر بألا يسدل على الكعبة أكثر من كسوة
واحدة واستمر ذلك إلى الآن.




ومنذ عهد محمد علي باشا حاكم مصر الذي أنشأ إدارة حكومية لصنع الكسوة , والحكومة المصرية قائمة بالإنفاق على صناعة الكسوة.



وظل
الأمر كذلك حتى جاء العهد السعودي على يد المؤسس الملك عبد العزيز بن عبد
الرحمن آل سعود يرحمه الله , والذي أمر في سنة 1346 هـ بإنشاء دار خاصة
لعمل كسوة الكعبة المشرفة في مكة المكرمة , وتم توفير كل ما يحتاج إليه
العمل , وافتتح مصنع كسوة الكعبة في منتصف العام نفسه , وفيه تم إنتاج
كسوة للكعبة المشرفة ليصبح هذا الشرف العظيم منوطا بالمملكة العربية
السعودية , واستمر المصنع ينتج ثوب الكعبة المشرفة , ومع التقدم الحضاري
العالمي في فن النسيج وتقنيته أراد الملك فيصل أن يواكب هذا التطور التقني
فيطور مصنع الكسوة بما يحقق أفضل وأمتن وأجمل إنتاج لثوب الكعبة فصدر أمره
السامي في عام 1392 هـ 1972 م بتجديد مصنع الكسوة بأم الجود بمكة المكرمة
, وتم افتتاحه تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبد العزيز
عندما كان وليا للعهد وذلك في ربيع الآخر سنة 1397هـ -26 مارس 1977م.



وقد بدأ المصنع بأقسام ثلاثة : هي قسم الحزام , والنسيج اليدوي , والصباغة.


ثم أضيفت إليه ثلاثة أقسام أخرى هي : النسيج الآلي , والطباعة والأعلام , والستارة الداخلية.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رويدا

¤° Admin °¤
avatar

عدد المساهمات : 641



مُساهمةموضوع: رد: قصة كسوة الكعبة المعظمة   الإثنين 21 ديسمبر 2009, 6:35 am

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قصة كسوة الكعبة المعظمة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الطريق الى الجنه للآخوات فقط :: المنتديات الإسلامية :: القسم الإسلامى العام-
انتقل الى: